ترنيمات

بقلم
سالم المساهلي
فلسطيني
 مَسرى المحبّـة .. يا دفــقَ الشرايينِ
لم يخمد الوصلُ بين النّبـضِ والطين 
هَمُّ الفوارسِ لم تهــدأ لواعِجُــــه 
والخيلُ تصهل في كــلّ المياديــــن 
والشبلُ في غــزّة يعلُـــو تأهّبُـــه 
كأنّــه النــارُ في سيــــلِ البراكينِ 
يبري الصواعق أحجارا مجنّـــــدةً 
كأنها الشهبُ في رجم الشياطيـــنِ
مازالت الأرضُ مثل الرّوح واثقـــة 
من أنها النهجُ في الدنيا وفي الدّيـــنِ
مازالَ يعـرِفُ ذاك الشبــلُ قِبلَتــه
والزند يشدو: فلسطيني، فلسطيني