ترنيمات

بقلم
سالم المساهلي
النشيد الحرام
 هي الشَّمسُ تُلقِي عَليكَ السّلامْ‎ 
وتَطرُدُ من ناظرَيكَ الظّلاَمْ‎ 
وتَبسَم دَافئةً .. في رُؤاكَ‎ 
بِما لا يُدانيهِ فَيضُ الكَلاَمْ‎ 
فَهَلّا نَفَضْت الغُيومَ الثّقَال‎ 
وعَانقْتَ أشواقَهَا بالقِيَامْ‎ 
فَلَا مَجْدَ كَالسّيْرِ نَحْوَ المَرَاقِي‎ 
وحِفْظِ الكَرامَة بَين الأنَامْ‎ 
ولَا عِزّ للنّفْسِ إنْ لَم تَقَارِع‎ 
لِتَبلُغَ .. مَا يَرْتَجِيهِ الكِرَامْ‎ 
ولِي فِي بِلادِي مَسَافاتُ حُبٍّ‎ 
مُمَهّدةٌ .. بالنّشِيدِ الحَرَامْ‎.‎