ترنيمات

بقلم
سالم المساهلي
لا تحترق
 لا تحترق ... 
أنتَ الدّليل على بشاعة حُلمنا 
أنت الدّليل ...
هذا المدَى .. ذئبٌ 
وراعٍ مستقيلْ ..
كنّا نَراك مكدّسا فوقَ الهمومِ 
وفوق سيجاٍر ذليلْ ، 
لا .. لم نكن ندري احتراقكَ في الدّخانْ 
 يا أيها المسكون بالصمت الطويلْ ..
يعلو بُخارُ الرّوح من جنبيكَ 
في أفٍق بلا .. أفٍق ..
ولا نجمٍ صَديقْ ..
كم ينبغي لقصيدتي من حمْحمَاتٍ
 كي تراكْ ؟
لا تحترقْ ..
أنتَ العلامة ُ والمدَى ..
أنتَ الطّريق